1018 طالباً بحضانات “سيدات الشارقة” ضمن العام الدراسي الجديد

في أجواء تعليمية مميزة تنمي قدرات الأطفال الذهنية والحركية، استقبلت حضانة تاله، ضمن فروعها الـ 10، التابعة لنادي سيدات الشارقة، 1018 طفلاً خلال عامها الدراسي الجاري 2018 – 2019.

الشارقة 24:

استقبلت حضانة تاله، ضمن فروعها الـ 10، التابعة لنادي سيدات الشارقة، 1018 طفلاً خلال عامها الدراسي الجاري 2018، 2019، نظراً لما تتمتع به من بيئة صحية محفزة ومناسبة لتربية الأطفال تحفزهم على التعلم المبتكر، واللعب، من خلال مناهج أكاديمية مطورة، وتحت إشراف كادر تعليمي وتربوي متخصص.

وتوفر حضانة تاله لصغارها الطلاب مجموعة من المرافق المتكاملة، المزوّدة بأحدث وسائل الرعاية الصحية والتعليمية والذهنية للأطفال، التي تقدم لهم طرق مبتكرة للتعلم عن طريق اللعب، من خلال تنظيم الفعاليات والأنشطة المختلفة سواءً كانت رياضية أم وطنية ودينية بشكل دوري، إضافةً إلى تخصيص مرافق طبية وغرف للممرضات مجهزة بالكامل بأعلى مستلزمات الرعاية الصحية.

وجهزت الحضانة بطاقم من مربيات متخصصات، وغرف متعددة ذات مساحات مناسبة مثل غرفة الألعاب، ومشاهدة التلفاز، إلى جانب غرفة النوم، والتعلم تم تدعيمها بأحدث الوسائل والمواد التعليمية بهدف تنمية مواهب ومهارات الأطفال السلوكية، وفقاً لمراحلهم العمرية، فضلاً عن توفير برامج تعليمية وترفيهية متخصصة للأطفال تهدف إلى تنمية مهاراتهم الحسية والإدراكية، بالإضافة إلى تنظيم الرحلات التعليمية والترفيهية.

وأكدت سهيلة البلوشي، مسؤول الحضانات بفروع نادي سيدات الشارقة، أن نجاح فروع نادي سيدات الشارقة الـ 10، من خلال احتوائها على حضانات تاله، يعكس السعي الدائم والجهود المبذولة في سبيل توفير بيئة تعليمية مناسبة وصحية للأطفال، لتنمية قدراتهم الذهنية والحركية.

وأضافت إن “تاله” تسعى لتنمية قدرات الأطفال الذهنية والحركية بطريقة صحيحة تؤهلهم للخروج إلى مراحل دراسية متقدمة، وتنمي فيهم مهارات النجاح والتميز بين أقرانهم.

قرآة المقال على الرابط التالي